التخطي إلى المحتوى
ميكيل أرتيتا مدرب آرسنال يتحدث عن تفاصيل إصابته بفيروس كورونا المستجد
ميكيل أرتيتا

أجرى المدير الفني لنادي آرسنال ميكيل أرتيتا حوارا كشف فيه تفاصيل إصابته بفيروس كورونا الأمر الذي كان سببا في تعليق منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وقد أغلق مقر تدريب المدفعجية وذهب أرتيتل للحجر الصحي الذاتي بعد أن أصابه فيروس كورونا وأعتبر من بين الأسماء الأولى التي أصابها كوفيد 19.

ونقلت الصحيفة البريطانية “ميرور” حوار ميكيل أرتيتا مع المحطة السادسة الأسبانية بعد تعافيه من المرض وتحدث عن الكواليس المصاحبة للإصابة وكيف أخبر إدارة ناديه بهذا الأمر.

وذكر أرتيتا أنه في حالة جيدة ويشعر بتحسن كبير بعد أن أمضى فترة الحجر الصحي ولديه مزيد من الطاقة خصوص بعد مرور من ثلاثة إلى أربعة أيام ليشعر بالتعافي في الوقت الحالي.

وحول إكتشافه للمرض ذكر أرتيتا أن يوم الثلاثاء بعد الظهر سارت الأمور بشكل سريع ولم يكن يشعر بحالة جيدة ولهذا الأمر ذهب للطبيب ولكنه لم يتمكن من مقابلته.

وأضاف أرتيتا أن إدارة النادي تكلمت معه أثناء تواجده في سيارته لتخبره بأن نتائج تحليل رئيس نادي أولمبياكوس اليوناني جاءت إيجابية وأن كل من تواصل معه في خطر ، ليخبرهم أنه ليس في حالة جيدة وأن تواصلا تم بين لاعبيه ولاعبي النادي اليوناني.

وواصل أرتيتا قائلا أنه كان صعبا تعريض الكثير من الأشخاص للخطر خصوصا مع وجود مباراة مانشستر سيتي في اليوم الموالي ، ليتم إجراء الإختبارات يوم الأربعاء وتشخيص الحالة بعدها بيومين.

وختم المدرب الأسباني أنه تم التواصل مع الدوري الإنجليزي من أجل إشعارهم بالأمر ولذلك كان ضروريا إدخال كل من تواصل معه للحجر الصحي إضافة إلى تعليق مباريات البريمرليج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *